أخبار العالم

مقتل أكثر من 80 شخصًا في جمهورية الكونغو الديمقراطية بعد انقلاب قارب | أخبار


دعا الرئيس فيليكس تشيسكيدي إلى إجراء تحقيق بعد حادث قارب على نهر كوا في مقاطعة ماي ندومبي.

أعلن رئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية فيليكس تشيسيكيدي أن أكثر من 80 شخصًا لقوا حتفهم بعد غرق القارب الذي كانوا يستقلونه.

ووقع الحادث يوم الأربعاء على نهر كوا، على بعد حوالي 70 كيلومترا (43 ميلا) من مدينة موشي في مقاطعة ماي ندومبي.

وقالت الرئاسة في بيان نشر على موقع X “إن رئيس الجمهورية يدعو إلى إجراء تحقيق في الأسباب الحقيقية لهذا الحادث المؤسف لمنع تكرار مثل هذه الكارثة في المستقبل”.

وقال البيان إن تشيسيكيدي “يرسل تعازيه لأسر وأحباء الضحايا”، مضيفا أنه وجه السلطات باتخاذ الإجراءات ومساعدة المتضررين.

وقالت ريتا بولا دولا، حاكمة مقاطعة ماي ندومبي، لوكالة رويترز للأنباء، إن الحادث نجم عن الإبحار ليلاً، مضيفة أن التحقيقات مستمرة.

وحوادث القوارب المميتة شائعة في جمهورية الكونغو الديمقراطية، حيث يتم تحميل السفن في كثير من الأحيان بما يتجاوز طاقتها. ولا يوجد في الدولة الواقعة في وسط أفريقيا سوى عدد قليل من الطرق المعبدة عبر أراضيها الحرجية الشاسعة، والسفر عبر النهر أمر شائع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى