أخبار العالم

ما أسباب تصاعد العنف السياسي في المكسيك؟ | انتخابات


وشهدت الحملة الانتخابية اغتيالات لعشرات المرشحين.

قُتل عشرات المرشحين قبل الانتخابات العامة في المكسيك وسط تصاعد العنف السياسي.

كما تعرض العشرات من الموظفين الحكوميين وأعضاء الأحزاب والسياسيين في جميع أنحاء البلاد للهجوم قبل انتخابات الثاني من يونيو، والتي ستشهد ما يقرب من 100 مليون مكسيكي مؤهل للإدلاء بأصواتهم في أكبر تصويت في البلاد.

قام الرئيس المنتهية ولايته أندريس مانويل لوبيز أوبرادور بتوسيع الجيش والدور الذي يلعبه في المجتمع. وتعهد بمحاربة الفساد والجريمة المنظمة.

هل أدت سياساته إلى تحسين حياة المكسيكيين؟

وما هي المشاكل التي سيرثها خليفته؟

مقدم: سيريل فانير

ضيوف:

كارلوس برافو ريجيدور – محلل سياسي

مورين ماير – نائبة رئيس البرامج في مكتب واشنطن لأمريكا اللاتينية، وهي منظمة غير حكومية

فالكو إرنست – محلل أول لشؤون المكسيك في مجموعة الأزمات الدولية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى